أبوغزاله يترأس الاجتماع السنوي لجمعية خبراء التراخيص – الدول العربية
الاخبار

    06-كانون الأول-2017

  • أبوغزاله يترأس الاجتماع السنوي لجمعية خبراء التراخيص – الدول العربية

عمان – عقدت الهيئة العامة ومجلس الادارة لجمعية خبراء التراخيص – الدول العربية اجتماعها السنوي في عمان برئاسة سعادة الدكتور طلال أبوغزاله رئيس مجلس إدارة الجمعية، وبحضور عدد من أعضاء مجلس الادارة والهيئة العامة.

وأكد الدكتور أبوغزاله على أهمية انشاء اتحاد عربي للابتكار والاستثمار الريادي لتبادل المعارف والخبرات، والعمل كشبكة لربط كل المهتمين وذوي الاختصاص، ونشر الوعي والتأثير على صناع القرار.

وشدد على ضرورة التوعية والتعريف بالترخيص ومنح "حق الامتياز" في الدول العربية، وبوجود سوق كبير للامتياز، الامر الذي له العديد من المزايا والفوائد للمستثمرين وأصحاب العلامات التجارية.

ودعا إلى وضع خطة للتوعية بأهمية وفوائد "حقوق الامتياز"، في مختلف الدول العربية، على أن تشمل عقد مؤتمر حول هذه الميزة وإطلاق الصناعات العربية للخارج في الوقت القريب، يكون هدفه الأساسي التوعية ومساعدة المجتمع الاقتصادي.

وخلال الاجتماع تم اعتماد جدول الأعمال ومحضر الاجتماع السابق كما تمت قراءة البيانات المالية، حيث تبرع الدكتور أبوغزاله، بتغطية عجز الجمعية لعام 2016 والبالغ خمسين ألف دينار.

تم عرض برامج الجمعية التي أطلقتها والتي سوف تقوم بالعمل عليها خلال السنة القادمة والتي تتركز على إدارة شركات حق الامتياز التجاري في الدول العربية، كما تم انتخاب مجلس الإدارة الجديد وادراج الاسم الأستاذ فيصل المدلج كعضو جديد في مجلس الإدارة.

واستعرضت مديرة الجمعية الأستاذة مجد خداش نشاطات الجمعية حيث تم عقد عدة نشاطات والمشاركة فيها تشمل الدورات التدريبية والمؤتمرات، حيث قدمت الجمعية دورة مهارات الكتابة القانونية وتأهيل مجموعة من المدربين، كما تطلق الجمعية النشرات الصحفية شهريا، تشمل على أخبار الجمعية واخبار قطاعات التراخيص حول العالم، حيث يتم نشرها ضمن جميع المهتمين بتراخيص الملكية الفكرية وعلى الأعضاء إلكترونيا.

وأضافت أن الجمعية وقعت العديد من اتفاقيات التعاون بهدف بناء علاقات تعاون مع الجهات المتخصصة، مشيرة إلى أن عدد أعضاء الجمعية وصل إلى 63 عضوا، بعد انضمام أعضاء جدد وإلغاء عضوية آخرين لعدم التزامهم بسياسات ونظام الجمعية.

يشار إلى أن الجمعية تأسست عام 1997 كهيئة مهنية عربية مهتمة بأمور التراخيص ونقل التقنية، بهدف تقديم المساعدة الفنية لذوي الاختصاص وأصحاب المصالح في الدول العربية، حيث تسعى إلى الاستثمار في القدرات البشرية لخلق مجموعة من الخبراء العرب المؤهلين في مجال التراخيص ونقل التكنولوجيـا، وللمساعدة في التطويـر الاقتصادي للعالم العربي من خلال تشجيع وتسهيل وإنفـاذ تراخيص الملكية الفكريـة، والاستثمار في البحث والتطوير.

الاخبار

أدخل بريدك الالكتروني للاشتراك في نشرتنا الدورية.
تسجيل